in ,

كان2015 : هل يقحم ليكنز خمسة مدافعين في مواجهة الكونغو الديمقراطية ؟


المنتخب الوطني التونسي هو متصدّر مجموعته بعد لعب جولتين من نهائيات كان2015 بعد تعادل أول مع الرأس الأخضر و فوز على زمبيا ؛ مبارتان إعتمد فيهما مدرب المنتخب التونسي جورج ليكنز اللعب بأربعتة مدافعين ؛ ثلاثي وسط ميدان و ثلاثي هجومي ، و المتابع لمسيرة المنتخب الوطني التونسي في تصفيات كان2015 و حتى في بعض المباريات الودية منذ قدوم ليكنز ( مباريات كولومبيا ، بلجيكا و كوريا الجنوبية ) يلاحظ أن المدرب البلجيكي قد غيّت خطة لعبه بما أنه كان يعتمد على خماسي دفاعي ، أي ثلاثة لاعبي محور و ظهيرين و هي خطة نجحت نسبيا بما أن المنتخب تمكن من خلالها من السيطرة على السنيغال و مصر و بوتسوانا في التصفيات .

المباراة القادمة ( وهي غدا على الساعة السابعة مساء ) ستكون أمام منتخب الكونغو الديمقراطية الذي يعتمد على أسلوب لعب مختلف على زمبيا و الرأس الأخضر ، حيث يملك المنتخب الكونغولي مهاجمين غير سريعين لكن أقوياء في الثنائيات و المواجهات البدنية و هنا الحديث خإصة عن مهاجم كريستال بالاس الإنقليزي “يانيك بولازي” و هداف نادي دينامو كييف “ديوميرسي مبوكاني” و بالتالي فإنه ليس من المستبعد أن نشهد غدا على إقحام ثلاثة لاعبين في محور الدفاع أي إضافة بلال المحسني للثنائي صيام بن يوسف و أيمن عبد النور .


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%