in

مات الملك … عاش الارهاب


عبرت رئيسة تحرير جريدة الفجر الجزائرية حدة حزام في افتتاحية اليوم عن استيائها من دعوة العرب لإعلان الحداد على ملك السعودية قائلة مات الملك، عاش الملك، ولا شيء سيتغير في المملكة.
واستنكرت حزام إعلان البلدان العربية الحداد على “ملكها الراحل”،مشيرة الى ان السعودية رفضت أمس الحداد قائلة لما نحن مجبرون على إعلان حزننا لثلاثة أيام.
واكدت عكس ما توقعه المتابعون للشأن السعودي عندما راجت منذ شهور أخبار تتوقع أزمة حكم في السعودية في حال وفاة الملك عبد الله، مشيرة الى السلاسة التي انتقل بها الحكم أمس إلى سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ودون اعتراضات من أي جهة مثلما كان متوقعا.
وقالت أن إعلان وفاة الملك وإن كان قد أدى إلى ارتفاع طفيف لأسعار النفط في البورصة العالمية، مثلما تفاءل المتابعون عبر مواقع التواصل وعبر وسائل الإعلام، فإن الأمر لن يدوم طويلا، لأن مسألة التحكم في سعر النفط ليست بيد السعودية التي تبقى وسيلة للتحكم في منظمة الأوبيك بيد أمريكا وفق قولها.
واشارت الى ان الملك الجديد لن يكون مختلفا عن شقيقه وإنه سيبقي على الاستراتيجية الأمنية السابقة، مؤكدة أنه أحد الممولين والداعمين للجماعات الإرهابية في أفغانستان وفي سوريا ومناطق أخرى، بحكم أنه كان وزيرا للدفاع، بل من المتوقع أن تتفاقم أكثر خاصة وأنه أبقى على وزير الخارجية الذي يحتل المنصب منذ أزيد من أربعين سنة، ما يعني أن المملكة ستزيد أكثر من دعمها للمعارضة السورية وللارهاب وفق قولها


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%