, ,

الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية : ورقة اقتراع خاصة بالمكفوفين


أكدت لمياء الزرقونى عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن الهيئة قامت بتوزيع حافظة ورقة الاقتراع بكتابة براى الخاصة بالمكفوفين بكافة المراكز لتأمين مشاركة الاشخاص ذوى الاعاقة البصرية فى الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية بكل استقلالية وحرية.

وأوضحت الزرقونى خلال ندوة نظمتها جمعية روية للمرافقة والتحسيس اليوم السبت بالعاصمة أن الهيئة بصدد اعادة تكوين روساء مراكز ومكاتب الاقتراع حول كيفية التعامل مع الاشخاص ذوى الاحتياجات الخصوصية وخاصة منهم ذوى الاعاقة البصرية مشددة على ضرورة تسهيل عملية الاقتراع بالنسبة الى هذه الفئة من خلال اعلامهم بتوفر حافظة براى .

وأفادت بأن اصدار هذه الحافظة قبل يوم واحد من الصمت الانتخابى خلال الانتخابات التشريعية الفارطة لم يمكن من توزيعها بكل مراكز الاقتراع مبرزة حرص الهيئة على تدارك ذلك خلال الدورة الاولى من الانتخابات الرئاسية 23 نوفمبر من خلال توزيعها على كافة المراكز.
وبينت أن غياب المعلومة لدى بعض روساء المراكز بخصوص عملية الاقتراع باعتماد حافظة براى لم يمكن من تحقيق النتائج المرجوة خلال الدورة الاولى للانتخابات الرئاسية لافتة الى أن الهيئة تعمل على تسهيل عملية الاقتراع بالنسبة الى الاشخاص ذوى الاعاقة بصفة منفردة باعتبارهم يمثلون أكثر من 13 بالمائة من مجموع السكان.
وأشارت الى حملات التوعية والتحسيس التلفزية والاذاعية التى اعدتها هيئة الانتخابات واصدارها دليلا للاشخاص ذوى الاعاقة حول الانتخابات واخر بلغة البراى للاشخاص المكفوفين فضلا عن وضع لافتات بمكاتب الاقتراع تفسر مراحل الاقتراع بالنسبة الى الاشخاص ذوى الاعاقة البصرية أو الاعاقة العضوية عند لجوئهم الى مرافق.
من جانبها دعت رئيسة جمعية روية للمرافقة والتحسيس مباركة علية الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الى مزيد التعريف بحافظة ورقة الاقتراع بكتابة براى الخاصة بالمكفوفين باعتبارها تمكن الكفيف من الادلاء بصوته بكل حرية دون أن يوثر عليه المرافق.
يشار الى أن جمعية روية للمرافقة والتحسيس تعمل منذ احداثها فى 9 أكتوبر 2012 على مرافقة المكفوفين لقضاء حاجياتهم الخاصة وتحسيس مكونات المجتمع بالصعوبات التى تعيشها هذه الفئة بالاضافة الى تنظيم ندوات وملتقيات حول الاشخاص ذوى الاعاقة البصرية.

وات