, ,

قطر تنضم لمجلس التعاون الخليجي في دعم السيسي


أعربت دول مجلس التعاون الخليجي عن دعمها للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الذي تسببت حملته ضد جماعة الإخوان المسلمين في توتر بين أعضاء بالمجلس.

جاء هذا في ختام أعمال القمة الخامسة والثلاثين، التي استضافتها العاصمة القطرية الدوحة، واستغرقت يوما واحدا فقط.

وخلال تلاوة البيان الختامي، قال الأمين العام للمجلس، عبد اللطيف الزياني، إن المجلس “جدد على موقفه الثابت” من دعم مصر وكذلك برنامج السيسي “المتمثل في خارطة الطريق”.

وأضاف الزياني أن المجلس يؤكد المساندة “الكاملة” ووقوفه “التام” مع مصر “حكومة وشعبا بكل ما يحقق استقرارها وازدهارها”.

ومنذ العام الماضي، ساءت العلاقات بين مصر وقطر بعدما عزل الجيش – بقيادة السيسي آنذاك – الرئيس محمد مرسي، الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

وفي أعقاب عزل مرسي، توترت العلاقات بين قطر ودول خليجية أخرى بسبب مزاعم عن دعم الدوحة لجماعة الإخوان المسلمين.

فقد سحبت السعودية والإمارات والبحرين سفراءها من قطر. لكن في الآونة الأخيرة بدأت العلاقات في التحسن، وعاد السفراء إلى الدوحة الشهر الماضي.

وبالإضافة إلى الشأن المصري، شدد بيان مجلس التعاون الخليجي على دعم الحكومة العراقية الجديدة في مواجهة ما وصفه بالتهديد “الإرهابي “.

كما شدد البيان على ضرورة انسحاب المسلحين الحوثيين من المناطق التي سيطروا عليها في العاصمة اليمنية صنعاء.

ودعا المجلس كذلك إلى إيجاد حل للأزمة السورية، محملا الرئيس بشار الأسد مسؤولية الوضع الراهن في بلاده.