, ,

كرة القدم : الحكم هيثم القصعي يخرج عن صمته و يتحدّث عن مباراة شبيبة القيروان و النادي الإفريقي


منذ الأحد الفارط و إلى اليوم، لا حديث في المنابر الرياضية إلّا عن ضربة الجزاء المشكوك فيها و التي منحها الحكم هيثم القصعي إلى النادي الإفريقي في آخر لحظات مباراته مع شبيبة القيروان.

المعني بالأمر (هيثم القصعي) ، لم يكن له حقّ الرد بداية الأسبوع و ذلك لدعوته من قبل لجنة التحكيم ، لكن و بعد المثول أمام أفاد القصعي بردّ شافي و ضافي حول ضربة الجزاء ، حيث أكّد القصعي أن نواياه في الإعلان عن ضربة الجزاء طيّبة بما أنّه رأى عملية العرقلة التي تعرّض من زاوية مغايرة لزواية كاميرا التلفزة الوطنية تتيح له معاينة العرقلة بوضوح ، كما أضاف هيثم القصعي أنّها لو أعيدت نفس الوضعية مرة أخرى فإنه سيعلن عن ضربة جزاء حسب تقديره و الذي قد يكون خاطئا و “الكمال لله” حسب قوله.

هيثم القصعي عبّر من جهة أخرى عن إستيائه الشديد من الطريقة التي تعاملت بها وسائل الإعلام مع اللقطة التحكيمية حيث قال :”وسائل الإعلام هولت المسألة وجعلت منها قضية رأي عام في وقت لا يعدو أن يكون الأمر سوى خطأ تقديريا لحكم رأى التحاما فأعلن ضربة جزاء وكأنها نهاية العالم أو كأن القصعي هو أول من أخطأ في تقدير ضربة جزاء.”

هذا و قد أصدرت الجمعية التونسية لحكام كرة القدم بيانا اليوم الأربعاء بيانا رسميا تستنكر فيه ما وصفته بتصاعد وتيرة التصريحات و التحاليل الموجهة ضد الحكم هيثم القصعي مؤكدة في الآن ذته عن دعمها الكامل للحكم الدولي الشاب