in ,

حقيقة اغلاق المعهد العالي للعلوم الانسانية بتونس المعروف بابن شرف .. التفاصيل


رصدت تونيقازات اسباب قرار الاغلاق المفاجئ للمعهد العالي للعلوم الانسانية بتونس المعروف بابن شرف حيث افادنا ممثلون عن الطلبة ان الأحداث انطلقت في السنة الفارطة على خلفية شجار بين طالبتين احداهما ناشطة ضمن الاتحاد العام لطلبة تونس والأخرى ضمن الاتحاد العام التونسي للطلبة مما أدى إلى انعقاد مجلس تأديبي وطرد الطالبتين.
وحسب المصدر ما لبث هذا الحدث يتسبب في مشكل نقابي اداري حتى تلته بعض سياسات مدير المعهد العالي “ابن شرف” نور الدين النيفر (الخبير الأمني المعروف) والتي تمثلت في فرض نظام الغيابات الذي لقي رفضا قاطعا وبالاجماع من كل الطلبة.

 

هذا و لا يزال الاعتصام الذي عقد من اجل الغاء نظام الغيابات ساري المفعول مما عقد الامور وزاد غضب واحتجاج الطلاب مع عدم قبول الادارة لشروط الطلبة وهو ما نتج عنه إصدار المجلس العلمي لقراره المتمثل في الغاء المحاضرات والدروس وغلق ابواب المعهد الى وقت غير معلوم.

بالإضافة الى ذلك حسب محدثينا كانت سلوكات وتصرفات المدير غير محبذة لدى الاساتذة والعملة ناهيك عن الطلبة وخصوصا احضاره للامن إلى الجامعة في اكثر من مرة وذلك لقمع الاعتصام والنشاط الطلابي في المعهد ثم ايقاف الناشطة ضمن اتحاد الطلبة رحمة الخشناوي واتهامها بالعنف الللفظي والجسدي تجاه المدير ..


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%