in ,

علاقة سليم شيبوب في قضية الفساد الخاصة بوزير الطاقة


افاد صهر الرئيس السابق زين العابدين بن علي ، رجل الأعمال سليم شيبوب، إنه لا علاقة له بقضية شبهة الفساد المتعلقة بملف النفط التي أقيل بسببها وزير الطاقة خالد قدور.
وقال شيبوب في تصريح لحقائق أون لاين أن القضية تعلقت بقيام مسثمر تونسي باستغلال بحث عن البترول في سواحل المنستير دون رخصة مشددا على أنه لا علاقة لا من قريب ولا من بعيد بهذا المستثمر.

وأشار شيبوب الى أن وزارة الطاقة لم تقم في هذه القضية طيلة الفترة الممتدّة بين 2009 و2018، بتنبيه المستثمر التونسي لحقل البترول “حلق المنزل بانتهاء صلاحية الرخصة ولم تتخذ أي إجراء بل على العكس تمتع هذا الأخير بكل الإجراءات الجبائية التي تقرها مجلة المحروقات وتابع نشاطه طيلة هذه المدة بطريقة غير قانونية.
كما أفاد سليم شيبوب أن الدولة قد فرطت في شراكتها في حقل البترول “حلق المنزل” بالمنستير.

وبخصوص القضية التي أثيرت سنة 2013 والمتعلقة بملف ذي صلة بمجال الطاقة وذكر فيها اسمه، قال شيبوب إنه كان يملك أسهما في شركة « Voyageur » الكندية التي أثيرت ضدها قضية عام 2013 بتهمة الحصول على رخصة تنقيب بصفة غير قانونية.
وأبرز شيبوب أن أسهمه في الشركة الكندية قد تمت مصادرتها منذ الإطاحة بنظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي مشيرا الى أن صلاح الدين قائد السبسي شقيق رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي قد قام بشرائها سنة 2011.
وشدد شيبوب على أن اسمه أدرج في القضية المتعلقة بشركة « Voyageur » رغم أنه حصته في رأسمالها قد تمت مصادرتها والتفويت فيها لصلاح الدين السبسي.


Comments

اترك رد

Loading…

Comments

comments

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%