in

اعترافات “خطيرة” للصومالي .. التفاصيل


قال الارهابي أحمد المالكي المكنى بـ”الصومالي” خلال استنطاقه أمس في ما يعرف بقضية حي النسيم، إنه “لا يؤمن بالدولة المدنية الكافرة، وإنه بايع تنظيم أنصار الشريعة عن طريق كمال القضقاضي وخططوا لإقامة دولة الخلافة بقوة السلاح”.

وبمزيد التحرير عليه اضاف الصومالي بأنه غير نادم على ما فعله، وقال إن عناصر التنظيم يمثلون وقودا للحرب ضد الدولة من أجل تطبيق الشريعة الاسلامية مشيرا إلى أنه تلقى تدريبات على كيفية استعمال الأسلحة وتفكيكها خلال تواجده في سوريا وقد تحصل على سلاحين من نوع “بيكا” و”رافال”.

يذكر أن الارهابي أحمد المالكي كان قد رفض حضور المحاكمة فيي الجلسات الفارطة، وفقا لما ذكرته صحيفة الشروق في عددها الصادر اليوم الاربعاء 28 مارس 2018.

وسبق لوزارة الداخلية أن أفادت بأن بأنه على اثر توفر معلومات أمنية حول وجود مجموعة مسلحة متحصنة بمنزل بحي النسم بجهة أريانة داهم أعوان الفوج الوطني لمكافحة الارهاب في فيفري 2014 المنزل المذكور، واثر تبادل كثيف لاطلاق النار مع المجموعة الارهابية تم القبض على 4 عناصر خطيرة وحجز كمية من الأسلحة من بينها سلاح حربي رشاش عيار ثقيل بالاضفة إلى عدد من الوثائق والهواتف الجوالة والشرائح.

وأسفرت العملية عن القبض على كامل عناصر المجموعة وعددهم 4 في بينهم أحمد المالكي المكنى بالصومالي وهو أحد العناصر الرئيسية الفاعلة في قضية اغتيال محمد البراهمي.


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%