in

الهويّة الكاملة للمرأة التي حاولت دهس دورية أمنية بالقصبة


أفادت الابحاث الأولية الأربعاء 8 نوفمبر 2017، أن المرأة التي أقدمت على محاولة دهس أعوان الأمن في دورية أمنية ليس لها شُبهة إرهابية، و هي معينة منزلية بمنزل جهة حدائق المنزل و تقطن بالمنيهلة و تدعى عايشة الونيسي، تبلغ من العمر 35 سنة.
و حسب الأبحاث الأوّلية فإنّ الجانية تعمّدت سرقة سيّارة الرّجل الذي تشتغل لديه وأقدمت على مُحاولة دهس دورية أمنية، مما أسفر عن إصابة 3 أمنيين.

و كانت وزارة الداخلية أصدرت ملحوظة انتباه حول إمكانية حدوث عملية دهس لدورية أمنية داعية أعوان الأمن لاتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، و ذلك بناء على معطيات متوفرة.
و يشار أن وزارة الداخلية أكدت في بلاغ لها، اليوم الأربعاء، أنه من خلال التّحريات الأولية، تبين أنّ محاولة دهس دورية أمنية التي قامت بها إمرأة تقود سيارة خاصة، الأربعاء 08 نوفمبر 2017 على الساعة 13.00 بمحيط ساحة القصبة، ليس لها خلفية إرهابية وأنّها ذات بعد إجرامي نظرا للحالة النفسية الصعبة التي تمر بها المعنية والتي أرادت من خلال هذه العملية لفت النظر إلى وضعيتها الإجتماعية، والتحريات متواصلة معها.
كما قال الناطق الرسمي بإسم المحكمة الابتدائية بتونس سفيان السليطي لـ”آخر خبر أونلاين” أن النيابة أذنت للوحدة الوطنية لجرائم الارهاب التابعة لإدارة الشرطة العدلية بالتحري و البحث.


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%