in

الارهابي زياد الغربي في اعترافات مدوية يكشف علاقة شقيقته بحكومة حمادي الجبالي


اعترف الارهابي زياد الغربي، منفذ هجوم الطعن بباردو والذي استشهد على اثره الرائد رياض بروطة ، بأنه تعرض للدمغجة صيف 2014 من طرف تنظيم انصار الشريعة الارهابي ، وقد حاول التسلل الى ليبيا ومنها الى سوريا للالتحاق بأبناء حيه المنتمين لتنظيم داعش الارهابي في ، لكنه فشل في ذلك وتم التفطن له في الحدود التونسية الليبية وتمت اعادته الى تونس اين قرر انهاء دراسته وتمكن من الحصول على الاجازة التطبقية في الاعلامية بملاحظة حسن سنة 2015.

وجاء في اعترافات الارهابي انه قرر بعد تصاعد حملات الاعتقالات وسقوط الخلايا النائمة بتونس على يد وحدات الامن ، الانسحاب والايهام انه عاد الى رشده ولم يعد يعتنق التيار المتطرف ، لكنه واصل التواصل مع تنظيمات ارهابية بسوريا وليبيا عبر الانترنات مستغلا تمكنه في الاعلامية لينجح في عدم السقوط ويجتاز الرقابة .

وعن علاقته بشقيقته ، قال موقع اخر خبر ، ان الاخير توترت علاقته مع شقيقته التي كانت المنسقة لحملة حركة النهضة بحي التضامن وتم انتدابها في ديوان رئيس الحكومة حمادي الجبالي وانتدبت بعد ذلك في البرلمان سنة 2015.


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%