in

مكرم اللقام يكشف حقائق صادمة حول ألقاب النجم الساحلي والترجي


أكد مكرم اللقام الحكم الدولي السابق بأن كل التحاليل الخاصة بأسباب السقوط المدوّي للفرق التونسية في المسابقات الإفريقية وخاصة فيما يتعلق بالنجم الساحلي والترجي،لم تتعرض للتشخيص السليم والسبب الحقيقي للفشل الذريع، مشيرا إلى أن فريق جوهرة الساحل وفريق باب سويقة دفعا ثمن انخراط مسؤوليهم في منظومة وديع الجريء الفاسدة والتي وإن حافظت على استمرارهم في أماكنهم وفي مراكزهم ومكنتهم من الفوز بألقاب محلية”مغشوشة” فإنها لم تعطهم الفرصة لمعرفة مستواهم الحقيقي ولخوض مباريات في ظروف كرة قدم عادلة على حد تعبيره.

 

وأضاف اللقام في تصريح للصباح اليوم الإربعاء 25 أكتوبر 2017،بأن الإخفاق القاري للنجم والترجي يتعلق أساسا بالجوانب النفسية للاعبين الذين تعودوا على كسب مبارياتهم في البطولة قبل لعبها أحيانا وبكل الطرق الشرعية وغير الشرعية وهو ما خلق لهم عدة مشاكل عند مواجهة الفرق الإفريقية، مشددا على أن النجم وعندما كان بعيدا عن منظومة الفساد حقق تتويجات قارية كثيرة رغم هضم حقه محليا مشبها حال الفريقين “بالتلاميذ الذين يقع نفخ أعدادهم ومعدلاتهم وسط السنة من قبل المعلمين والأساتذة نتيجة صداقات مع أولياءهم ولكنهم يتحصلون على معدلات هزيلة في الاختبارات النهائية”.

وأضاف بأن كلامه هذا سيغضب حتما جماهير النجم فريقه المفضل وجماهير الترجي الرياضي التونسي وسيعرضه لموجه انتقادات وشتم كبيرة،ولكنه يعتبر أن كلامه هو الحقيقة التي يعلمها الجميع ولكنهم لا يريدون الاعتراف بها ومواجهتها لتغيير حال وواقع الكرة التونسية،مشيرا إلى أن الحال لن يتغير كثيرا في ظل هذه المنظومة التي تعتمد على الترضيات واستمالة الفرق الكبرى على حساب بقية الفرق وذلك


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%