,

الإطاحة بشبكة “تبادل الزوجات” يديرها موظف .. التفاصيل


ألقت قوات الشرطة القبض على شبكة لتبادل الزوجات داخل شقة في حي شبرا الخيمة الشعبي، بمصر، يديرها موظف بفندق شهير بالقاهرة وزوجته.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وحسب تحريات الشرطة، أنشأ الموظف صفحة لتبادل الزوجات على الإنترنت وتعرف من خلالها على شخص آخر التقى به وزوجته، وبدأ في ممارسة الرذيلة داخل غرفة نوم واحدة في شقة بشبرا الخيمة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وضبطت المباحث أفراد الشبكة متجردين من ملابسهم، واعترفوا تفصيليًا بارتكاب الواقعة وتولت النيابة التحقيقات، وأمرت بحبس المتهمين.
وبدأت تفاصيل الواقعة، عندما وردت معلومات إلى مباحث الآداب في القليوبية بقيام “م. ح.” الموظف في فندق شهير في القاهرة بإنشاء صفحة على شبكة الإنترنت لاستقطاب راغبي تبادل الزوجات، وتفاعل معه أحد الاشخاص (م. م.) ونشأت بينهما علاقة صداقة انتهت بتبادل زوجتيهما داخل شقة المتهم الأول في منطقة شبرا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وبعد استصدار إذن من النيابة العامة تم وضع الشقة تحت المراقبة، وتبين قيام المتهم الأول بعمل حفلات جنس جماعي، وكان كل متهم يمارس الرذيلة مع زوجة الآخر في غرفة نوم واحدة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وفي الوقت المناسب داهمت القوات الشقة، وتم ضبط المتهمين، وهم موظف الفندق “م. ح.” وزوجته “س. م.”، و”م. م.” (مهندس كهربائي) وزوجته “د.” (مدرسة) في غرفة نوم واحدة، متجردين من ملابسهم، وجرى التحفظ على عقاقير لمنع الحمل داخل الشقة، وملابسهم الداخلية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وتوصلت تحريات أجهزة الأمن إلى أن المتهمين تعارفوا من خلال صفحات تبادل الزوجات على شبكة الإنترنت، وتم القبض عليهم متلبسين.
وأدلى المتهمون باعترافات تفصيلية شهدت الكثير من المفاجآت، إذ قالت المتهمة الثانية زوجة المتهم الأول، أن زوجها كان يجبرها على ممارسة الرذيلة مع شخص آخر لشعوره بمتعة أثناء ممارستها الرذيلة مع رجل غيره، وكان يطلب منها إقامة علاقة حميمة مع المتهم الثالث على أن يمارس هو الآخر العلاقة مع المتهمة الرابعة زوجته بالاتفاق معهما.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وأشارت المتهمة الثانية إلى أن زوجها عقد حفلات رذيلة جماعية لتبادل الزوجات داخل غرفة واحدة، فيما قال المتهم الثالث إن زوجته (المتهمة الرابعة) كانت تمارس الشذوذ مع زوجة صديقه، وكانت تشعر بالمتعة وتتلذذ بمشاهدته أثناء ممارسة الرذيلة مع سيدة غيره.


One Comment

Leave a Reply

اترك رد