,

اِعترافات صادمة للأم التي قتلت اِبنتها في جهة الجبل الأحمر


أقدمت أمّ، قاطنة بجهة الجبل الأحمر بالعاصمة، على قتل اِبنتها التلميذة البالغة من العمر 13 سنة، إثر خلاف جدّ بينهما سببه تفطن الوالدة إلى أنّ اِبنتها لم تذهب للدراسة فاِعتدت عليها بالعنف الشديد الشيء الذي تسبّب لها في نزيف داخلي.

و وفق اِعترافات الأم المدعوة “يسرى” أثناء التحقيق معها من قِبل أعوان فرقة مكافحة الإجرام بالقرجاني، فقد أكّدت أنّها لم تكن تنوي ازهاق روح ابنتها “شيماء” وأنّها كانت تقصد تأديبها بسب غيابها عن دراستها لا غير، معبرة عن ندمها لما اِقترفته ونافية نية القتل.

وشدّدت الأم المتهمة أنّها تحب إبنتها ولم تكن بينهما أي خلافات، إلا أنّ أنّها أرادت تخويفها وثنيها عن الغياب عن دراستها خاصة وأنّ الإمتحانات على الأبواب.

هذا وقد تمّت إحالة جثة التلميذة الهالكة بإذن من النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية بتونس لتشريحها ومعرفة أسباب الوفاة بدقة، فيما لا تزال الأبحاث جارية مع الأم.


اترك رد