in ,

صحة جنسية : كيف يؤثر التقدم في السن على الاعضاء التناسلية عند الرجل؟

overripe banana

الأداء الجنسي للرجل يتدهور مع تقدم العمر، اذ كلما انخفض مستوى هرمون التستوستيرون، كلما كان من الأصعب حدوث الاثارة الجنسية. حتى عندما يشعر الرجل بالإثارة الجنسية، ويتطلب الأمر وقتا أطول للحصول على الانتصاب والنشوة الجنسية، وبعد بلوغ النشوة حدوث الاثارة مرة أخرى. والتقدم في العمر يجلب معه انخفاضاً في كمية وجودة الحيوانات المنوية، ومشاكل ضعف الانتصاب أو العجز الجنسي المرتبطة بشكل واضح مع تقدم العمر كما يؤثة على حجم العضو الذكري.

التقدم بالعمر وعلاقته بالعضو الذكري

قد يؤدي التقدّم في العمر الى زيادة في الوزن لدى الرجل في حال لم يكن مواظباً على الرياضة ومعتمداً على نظام غذائي صحّي، ما يؤدي الى إنخفاض الطول الظاهري للعضو الذكري بسبب تراكم الدهون في أسفل البطن. ولكن يمكن إصلاح ذلك من خلال فقدان بعض الكيلوغرامات الزائدة لاستعادة الطول الظاهري للقضيب

والوزن ليس العامل الوحيد الذي يمكن أن يؤدي الى تراجع طول العضو الذكري، فقد أثبتت الدراسات أنّ الرجل قد يتراجع حجم قضيبه مع الشيخوخة بمعدّل نصف إنش تقريباً. وذلك يعود الى ترسّب الدهون في الأوردة الصغيرة التي تمدّ القضيب بالاوكسجين والغذاء. كما أنّ حجم الخصيتين يتراجع مع التقدّم في العمر، وقد يصل مقدار الانخفاض الى سنتمتر واحد.

لماذا يتراجع حجم القضيب مع التقدم فى السن؟

الإجابة عن هذا السؤال تتمثل فى سببين أساسيين وهما:

– ترسب الدهون فى بعض جدران الأوردة الصغيرة التى تمد عضلات القضيب بالاكسجين والغذاء اللازم لحياتها ونموها مما يسبب ضعف إمداد النسيج العضلى بالغذاء وبالتالي ضموره وموت خلاياه، هذه العملية تشبه إلى حد كبير إنسداد الأوعية الدموية التي تمد عضلة القلب بالغذاء لتعمل كمضخة للدم، مما يؤدى لموت خلايا عضلة القلب وحدوث الأزمات القلبية.

– على مدار السنين يترسب نوع من المواد غير المرنة فى جدران غرف الإنتصاب وهي الغرف الصغيرة فى نسيج القضيب والتي تمتلئ بالدم مسببة الإنتصاب، وهذه الترسبات تؤدي إلى انخفاض قدرة غرف الإنتصاب على التمدد عند الإمتلاء بالدم وبالتالي تنخفض كفاءتها وقدرتها على الوصول للطول المعتاد للقضيب فى حالة الإنتصاب، ويصاحب التراجع فى حجم القضيب تراجع فى حجم الخصيتين أيضاً من سن الأربعين.

التغيرات التى تطرأ على وظيفة القضيب مع تقدم السن

– من المعروف أن حساسية القضيب تتراجع مع الشيخوخة، وبالتالي تتراجع قدرته على الإستجابة العصبية والوظيفية كما ينبغي، هذا قد يجعل الإنتصاب صعبا ويؤخر الوصول للحظة الذروة

– لكن هذه المشاكل لا يجب أن تؤثر على حياة الرجل فى مرحلة الشيخوخة، حيث أثبتت الدراسات أن مشاكل الإنتصاب والقذف وإنخفاض الرغبة الجنسية لا يؤثر على قدرة الرجل على الوصول لإحساس الإشباع والرضا عن الذات إلا بشكل طفيف.


Comments

اترك رد

Loading…

0

Comments

comments

What do you think?

0 points
Upvote Downvote