, ,

” بيان صحفي حول حادثة إيقاف المركب التونسي “الحاج البحري


على إثر حادثة إيقاف خفر السواحل الإيطالية يوم 30 ماي 2014  للمركب التونسي “الحاج البحري–MO855″ بالمياه الإقليمية الإيطالية وحجزه بميناء ” لمبيدوزا ” وإيقاف جميع البحّارة الذّين كانوا على متنه، تودّ وزارة الشؤون الخارجية تقديم الإيضاحات التالية :

– بادرت قنصلية تونس ببالارمو في الحين بالاتصال بالجهات الإيطالية المختّصة للنظر في إجراءات رفع الحجز عن المركب المذكور وللاطمئنان على وضعية البحارة الموقوفين.

– قامت القنصلية التونسية  بالتعاون مع المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بالمنستير بتأمين عودة 15 بحّارا (من أصل 19)  إلى تونس.

 – أبدى أحد مالكي المركب وابنه رغبتهما في البقاء على متن المركب لتأمين حراسته، وهو ما تمّ فعلا بالتنسيق بين قنصليتنا والحرس البحري الإيطالي.

–  وجّهت السلطات الإيطالية إلى ربّان المركب ومساعده  تهما تتعلّق بالصيد غير المرخّص بالمياه الإقليمية الإيطالية وعدم الاستجابة لتعليمات خفر السواحل والقيام بمحاولة فرار والتسبب في ضرر للخافرة الإيطالية حسب الجانب الإيطالي.

– قامت قنصلية تونس ببالارمو بزيارة الموقوفين وتدخلّت لتمكينهما من الاتّصال بأفراد عائلتيهما بتونس.هذا وتواصل وزارة الشؤون الخارجية والقنصلية التونسية ببالارمو إيلاء هذا الموضوع ما يستحقه من عناية ومتابعة عبر الاتّصال بالجهات الإيطالية المعنية لإيجاد حلّ لرفع الحجز عن المركب في أقرب وقت ممكن أخذا بعين الاعتبار البعد الإنساني والاجتماعي  لهذه القضيّة.


اترك رد