in

رغم “المرض”.. الإعلامي وليد الزريبي يتحدانا جميعا عبر الشاشة


عنوان المبدع : التحدي

“إن الشمعة لا تحترق لتذوب بل تذوب لتتوهج و تتوهج لكي يرى الآخرون ” ، من هنا أتساءل عن شعورنا و ابتسامة الإعلامي وليد الزريبي تتحدانا جميعا عبر الشاشة كما تهزمنا جميعا !

وليد الزريبي ، الشاعر و الإعلامي التونسي المقيم في إحدى المصحات الخاصة للتداوي منذ مدة طويلة ، مقابل صمت الجهات الرسمية تجاهه ، يأبى إلا أن يتحول إلى مقر التلفزة لتسجيل حلقة جديدة من برنامجه الأسبوعي ” نيران صديقة ”، الذي يبث على القناة الوطنية الثانية بتعليمات طبية صارمة نظرا لتدهور صحته، وليد ”الذي لا يملك في الوطن شيئا ليتفاخر به ” كما ورد في أحد قصائد ديوانه الأخير ، يحيينا بابتسامة معلنة تحديه الصبر على مرارة الصبر و الألم ، إذ هو مريض جسدا ، و مرارة الصبر إذ هو موجوع من جرح وطن لا أكثر من هذا التحدي برهانا لإخلاصه و حبه له و هو الذي قال فيه ملخصا إياه في مدينة كقطعة سكر ورد التصغير :

”انظر إلى شكل هذه المدينة

”شعرها من حرير

أصابعها ذهب خالص

ثغرها لين و شفاف

موسيقاها تتدفق باستمرار

صباحاتها تسمع من بعيد

إنها تفرط في كل شئ

قبابها من اللازود.
تلك الجاحدة ”

أنت الوطن فلن يدير لك ظهره الوطن يا صديقي. أبى إلا يكون على الموعد مع متابعيه كان حقا شامخا في تواضعه و حبه


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

تكذيب و تصحيح يهم المدرب التونسي سامي السعيدي

كان 2017 : كاسبرجاك يكشف عن قائمة اللاعبين المحترفين بأوروبا