, ,

الاتحاد التونسي للمرفق العام وحياد الإدارة يدعو الهيئة المستقلة للانتخابات إلى التحلي بمزيد من الاستقلالية والحياد


أكد الاتحاد التونسي للمرفق العام وحياد الإدارة  في بيان له   ان الاستقلالية والحياد غير متوفرين بالشكل والدرجة المطلوبين  لا على مستوى القانون الانتخابي  ولا على مستوى الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وهيئاتها الفرعية  ولا حتى على مستوى المناخ الانتخابي.

ولاحظ الاتحاد  من خلال دراسة إجمالية للمقومات الرئيسية للتجربة الانتخابية السابقة  23 أكتوبر 2011   وكذلك السمات الأولية العامة لهيئة الانتخابات الحالية في علاقتها بالسلط السياسية والأحزاب والمجتمع المدني  أن  تونس تتجه نحو تكريس نمط إدارة انتخابية مستقلة ظاهريا  دون ان تكون كذلك عمليا وبصفة واضحة وفق تقديره.

ودعا الهيئة العليا المستقلة للانتخابات  إلى ضرورة الانتباه لكل ما من شأنه أن يضع قراراتها أو تصرفاتها في  موضع الشك بشكل قد يؤثر سلبا على ثقة الشركاء في شفافية المسار الانتخابي وشرعية النتائج التي ستتمخض عن الانتخابات   حسب تعبيره.

وطالب الاتحاد  بضرورة الالتزام الرسمي والعلني بجملة من المبادئ والضوابط يتم تضمينها بميثاق شرف  من بينها الالتزام بالحفاظ على نزاهة كافة العمليات الانتخابية  وتفادى الوقوع في تضارب المصالح كما شدد على ضرورة  صد أية محاولات للتأثير غير المشروع والامتناع عن تقبل أية توجيهات تتعلق بتنفيذ المهام الانتخابية ممن لا يخول لهم القانون ذلك  إلى جانب الالتزام بعدم التواصل مع اى ناخب حول مواضيع ذات طابع سياسي  وعدم ارتداء أو حمل أو عرض أية رموز أو ألوان حزبية   حسب نص البيان.


اترك رد