in ,

هذا ما قالته الإرهابيتان رحمة وغفران الشيخاوي من ليبيا إلى والدتهما عبر الهاتف


تونيقازات – الشقيقتان غفران ورحمة الشيخاوي أصيلتا مدينة المنستير تحوّلتا من عبدة الشيطان إلى ارهابيتين حيث التحقتا بمعسكرات تنظيم داعش الارهابي في ليبيا.

هذا وقد تم القبض على الأختتين غفران فى مرحلة اولى وعلى رحمة فى مرحلة ثانية، وتقبعان حاليا في سجن المعتيقة الليبي منذ مارس 2016، وعلى عكس ما تم ترويجه فانهما لم تشاركا في الهجوم على مدينة بن قردان، وقالتا لأمهما، مؤخرا عبر الهاتف أنهما بخير وأنهما ترغبان في أن ترعى هي بنفسها الرضيعة إبنة غفران، وبذلك فانه من المنتظر أن تتسلّمها الأم قريبا.

للإشارة فان غفران تزوّجت من قيادي ارهابي خطير  تونسي الجنسية يُدعى عبد المنعم بن عمر العمامي والملقب بأبو جهاد” ، من مواليد سنة 1980 أصيل سيدي بوزيد.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

الجبل الأحمر: يقتحم منزلا ويغتصب أمّ 3 أطفال

الدوري الإنجليزي : بثنائية فاردي في شباك سندرلاند ثعالب ليستر يقتربون من لقب البريميرليغ