in ,

تونس تتلقّى تحذيرا من فرنسا حول مُخطّط ارهابيين لخطف أجانب كرهائن

muslim militants

تونيقازات – أكدت صحيفة الشروق الجزائرية أنه ضمن التنسيق الأمني مع السلطات الأمنية الفرنسية في مجال مكافحة الإرهاب، تلقت السلطات الأمنية في تونس والجزائر معلومات تفيد باعتزام التنظيم الإرهابي المسمى داعش تنفيذ عمليات اختطاف عن طريق فرعه في صبراته الليبية، وباستعمال ما يسمى بالخلايا النائمة في تونس والجزائر، تستهدف الأجانب من السياح أو العمال في الشركات العاملة بالدولتين، لمقايضتهم بمساجين التنظيم في تونس، حيث يقدر عدد منتسبي داعش في السجون التونسية بنحو 50 داعشيا.

بالموازاة مع هذه التطورات الأمنية، علمت الشروق أن المفاوضات بين داعش ووسطاء من دولتي التشيك والنمسا انتهت  بالفشل بشأن الإفراج عن رهينتين تحتجزهما داعش في سرت الليبية، ويتعلق الأمر بكل من بافل روز طباخ تشيكي يعمل بشركة نفطية في ليبيا، ومدير المشروع في حقل الغاني على بعد 700كم جنوب شرق طرابلس وهو النمساوي دالبيرو سافيسكا، المختطفين لدى داعش منذ 2015، وجرى نقلهما إلى سرت، وأكدت المصادر أن الدولتين عرضتا على التنظيم مبلغ 500 ألف أورو، لكن الدواعش طلبوا مبلغا أعلى، لتنتهي المفاوضات مؤقتا.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

رئاسة الجمهورية تُحدّد شروط العفو عن مساجين مُستهلكي الزطلة في عيد الشهداء

أحباء النادي الإفريقي يُقرّرون الاحتجاج أمام مقرّ جامعة كرة القدم