in

دوري أبطال أوروبا : تفوق ألماني مستحق لولفسبورغ على حساب ريال مدريد


تونيڨازات ـ محمد أمين

على أرضية ملعب الفولسفاڨن آرينا إستقل فريق شركة السيارات ولفسبورغ نادي صناعة المال ريال مدريد ، في موقعة هي الأولى بين الفريقين عبر التاريخ وكتابة التاريخ دائما يحدث فيها المفاجئات لأن مثل هذه المواجهات تكون مثل الخ للفريق الأفضل و الأبرز عالميا ، موقعة معقدة للفريقين ، الريال في وضعية جيدا بعد الفوز بالكلاسيكو ، ولفسبورغ بعيد كل البعد على المنافسة في البوندسليغا و يريد رد الإعتبار لجماهير الغاضبة .

الشوط الأول :

شوط معقد كما كان متوقع خاصة للضيوف آلذين لم يتصوروا أولا الحضور الجماهير الغفير ، الجاهزية البدنية لمعظم لاعبي ولفسبورغ و خاصة قوة خط الوسط بقيادة غوستافو ، بينتو و دراكسلر السريع و الرهيب ، لكن الريال يتأقلم مع أي وضع كان هذه هي قاعدة الفرق الكبرى ، تهديد أول لمرمى بيناليو عن طريق الثنائي ، رونالدو ـ بايل الأخير لا يستغل عرضية الدون و يسدد بعيدا ( الدقيقة 5 ) الرد يأتي سريعا من أبناء الدار عن طريق باولو إنريكي يتسغل تمريرة داركسلر يسدد و كايلور نافاس يعلن عن جاهزيته ( الدقيقة 12 ) بعد ذلك أخذ الريال الأمور بجدية إلا بنزيمه رغم وضعه المناسب للتهديف يسدد و بيناليو يصد بسهولة ( الدقيقة 14 ) .

لكن ولفسبورغ خطير من الأطراف ، السرعة كانت رهيبة عند باولو هنريكي تشورلي في التحول بالكرة و التوجه نحو منطقة الريال ، فرصة أولى وان تو بين تشورلي و هنريكي الأخير و نافاس ببراعة يصد ( الدقيقة 16 ) فرصة في شكل إنذار جديد اللهجة ، إنذار يأتي بعده ناقوس الخطر الشديد ، توغل كالعادة من دراكسلر عرضية ممتازة لتشورلي بذكاء كبير يحتك مع كاسيميرو و يسقط الحكم روكي دون تردد يعلن عن ركلة جزاء ، في التنفيذ السويسري رودريغيز بفنياته و بساقه اليسرى دون صعوبة الكرة في شباك نافاس ، و يعلنها نحن من سيكتب التاريخ الليلة ، ولفسبورغ 1 ـ 0 المرينغي مدريد .

rodri




بعد ذلك إنقلب اللقاء ، الريال أصبح تائه و هوية الفريق تصدعت بقوة ألمانية رهيبة تضاعت بعد الهدف ، و صارو متحكمين جيدا في نسق اللقاء ، مستغلين الضعف الفادح صراحة لدانيلو و كذلك مارسيلو خاصة من الناحية الدفاعية ، هنريكي ، تشورلي و دراكلسر ثلاث مرعب جدا من الدقيقة 16 لم نشاده ريال مدريد في مناطق ولفسبورغ إلا عند الدقيقة 23 فرصة من أقدام كاسيميرو آلذي حاول التكفير عن ذنبه لكن يهدر هذه الفرصة .

الدقيقة 25 الواقعية تعود لتلعب دور هام في اللقاء توغل سريع برونو هنريكي يرسل عرضية رائعة لأرلوند آلذي تمركز في منطقة الستة أمتار في قلب دفاع الريال بسهولة كبيرة يسدد و يغالط نافاس ، الثاني نعم الثاني لنادي شركة السيارات ، الثاني للنادي آلذي سيكتب التاريخ الليلة على حساب كبير إسبانيا ، ولفسبورغ 2 ـ 0 ريال مدريد .

arnold1

المد الهجومي لأبناء الدار في تواصل و تضاعف في بعض الفترات تشورلي يتغول يسدد و نافاس بصعوبة يصد ( الدقيقة 28 ) ، المرينغي يحاول رد الإعتبار لنفسه ، البداية مع رأسية بنزيمه لم تكن بعيدة عن مرمى بيناليو ، ثم كروس آلذي سدد بقوة و بيناليو ببراعة يصد ، الألمان لا يصمتون دائما الرد موجود عن طريق المشاكس داركسلر بتصويبة ممتازة لكن براعة نافاس في الصد كانت ملفته عاد بعدها بايل للإهدار فقط مخالفة قريبة من المنطقة باليسرى يسدد في سماء الملعب .

شوط أول كان منطقي في تقدم ولفسبورغ و محافظته على نفس النسق لكن غير متوقع لجل جماهير و لاعبي الريال .

الشوط الثاني :

إنطلق بقوة من أبناء مدريد و الفرص تنوعت و تعددت البداية مع طوني كروس بتسديداته القوية حاول مغالطة بيناليو لكن دون جدوى ( الدقيقة 47 ) ، ثم الدون رونالدو بعده بدقيقة بنفس الطريقة حاول لكن هيهات ليشهد اللقاء بعد ذلك ركود تام ، ولفسبورغ تقريبا أغلق جل المنافذ المؤدية إلى مناطقه ، دانتي ، نالدو سد دفاعي قوي أمام جل المحاولات تقريبا 10 لاعبين في الخلف لحماية الشباك و لما لا دك شباك الخصم بهدف جديد عن طريق سلاح الهجمات المعاكسة ، السريع تشورلي يهرب و يستغل موقعه يسدد الكرة لم تكن بعيدة عن مرمى نافاس لكن كان بإمكانه فعل ماهو أفضل بكثير ( الدقيقة 68 ) .

منعرج اللقاء بالنسبة للمدرديين الدقيقة 74 ، رونالدو يستغل تمريرة سحرية من إيسكو ، الدون وجه لوجه يسدد لكن الحارس بيناليو بشجاعة يصد كرة البرتغالي هدف محقق يضيع من أقدام الدون بعد ذلك عادت الروح في جل لاعبي الولف ، هجمة معاكسة سريعة من دراكسلر إلى هنريكي يصوب دون صعوبة أو خطورة تذكت على نافاس ( الدقيقة 77 ) .

don1

العشر دقائق الأخيرة أظهرت أن ريال مدريد فريق عاجز عن صنع الفارق أو إحداث الخطر ضد نادي ولفسبورغ آلذي بقي صامدا حتي في أصعب المواقف و لم يخف من الأسماء و فرصة الثالث تضيع من كروسه مهاجم الولف يسدد بقوة و نافاس ينقذ فريقه من هدف الثالث حسابيا يخرج من دائرة المنافسة مبكرا .

لقاء كان صعب للمرينغي ، دون عناء كبير لولفسبورغ ، مباراة عرف هيكينغ كيف يسرقها دون مجهود كبير ، زيدان و إنتصار الكلاسيكو تأثيره كان سلبي على المجموعة عليه بتريب البيت في لقاء الإياب قبل فوات الأوان .


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

لهذا يجب أن تنزعوا حشوة أسنانكم وأسنان أولادكم تماماً وفوراً!

المعلومات الكاملة عن الارهابي الذي لقي مصرعه في ساقية سيدي يوسف