in ,

الدوري الأوروبي : الشبح سبارتا براغ يطرد لاتسيو من المسابقة


تونيقازات ـ محمد أمين

آخر الأمال الأوروبية لكرة القدم الإيطالية نادي لاتسيو آلذي إستقبل فريق سبارتا براغ العريق القادم من بعيد في هذه المسابقة هو الحصان الأسود للدوري الأوروبي ، رغم نتيجة التعادل في موقعة الذهاب آلتي تخدم مصلحة لاتسيو إلا أن نادي سبارتا أبى أن يعكر كل الأمور و يبعثر كل أوراق الاتسيالي في هذه الليلة الصعبة على عشاق البيانكوتشيلستي .

الشوط الأول

هو شوط مجنون بكل المقاييس ، شوط حزين للطليان و مفرح لأبناء براغا ، لنسرد الأحداث كما هي ، 14 ثانية فقط فرصة أولى لنادي لاتسيو عن طريق أنطونيو كاندريفا و حارس الضيوف بيسيك يتصدى ، أبناء سبارتا يمتصون هيجان لاتسيو نتيجة دعم جماهيرهم فرصة لبيليا يسدد كرته لم تشكل خطرا كبيرا على بيسيك ( الدقيقة 7 ) بعد هذه السيطرة النسبية لأبناء الدار يأتي الرد ، يأتي الجنون ، يأتي السيناريو الغير متوقع تسرب جميل لأبناء سكازني بالكرة على الجهة اليمنى عرضية من زهوزل يردها دفاع لاتسيو لكن كرسجي يستغل بهتة في دفاعات الطليان يمرر إلى كابت الفريق دوكال باليسرى يسدد على الطائر كرته من الصعب صدها رغم محاولة من ماركيتي سبارتا الضيف 1 ـ 0 أبناء الدار لاتسيو ( الدقيقة 10 ) الجنون لا يتوقف عند هذا الحد أبناء سبارتا براغ يواصلون عروضهم الممتعة خروج راقي بالكرة من الجهة اليمنى و صاحب آسيست الهدف الأول كرسجي بدون أي صعوبة تذكر باليسرى يسدد أرضية و تغالط ماركيتي إنه السحر سحر أبناء التشيك سحر أبناء براغ ، 2 سبارتا 0 ـ لاتسيو لا أحد بإمكانه أن يفسر ما آلذي يجري في الأولمبيكو لاتسيو صار مطالبا بمعجزة للمرور أمام فريق غير عادي بالمرة تكتيكيا ، أبناء بيولي يحاولون العودة من جديد في أجواء اللقاء رغم صعوبة المهمة لكن لنحاول هكذا تحدث كلوزه بينه و بين نفس عامل الخبرة يجب أن يحضر في مثل هذ الأوقات فرصة أولى بعد قبول الأهداف تأتي من الألماني و رأسيته لم تكن بعيدة ، فرصة أخرى سانحة للتهديف يهدرها ماروي رغم إنفراده بالحارس آلذي تألق في الذود عن مرماه و حماية شباكه بيسيك يقول أنا هنا أنا موجود ، كاندريفا بدوره حاول عبر سلاح التسديد و بيسيك يواصل الإستعراض ، الدقيقة 28 إعلان عن عودة شبح براغ القاتل هجمة منظمة كالعادة كرسجي حاول إنهائها كالعادة في الشباك لكن لم يتمكن من اللحاق بالكرة الدفاع الإيطالي يتدخل في آخر لحظة ، الدقيقة 34 تسديدة ممتازة من الكابتن دوكال صاحب الهدف الأول ماركيتي بصعوبة يبعد الكرة لاتسيو يعاني ، الدقيقة 44 منعرج جديد في الموقعة هجمة رائعة ، راقية ، ممتعة من اليمين إلى اليسار ثم تنتهي على لاعب موجود في المنطقة إسم جديد هذه المرة جوليس بطريقة ممتازة و باليسرى كالعادة يغالط ماركيتي الجنون يحل رسميا في الأولمبيكو بعنوان سبارتا براغ و جماهير سبارتا براغ الحاضرة بأعداد غفيرة في الأولمبيكو ، سبارتا الشبح 3 ـ 0 الضحية لاتسيو إجمالي القائين سبارتا 4 ـ 1 لاتسيو .

الشوط الثاني

شوط الثقة الكبير للفريق الفائز و المتقدم بثلاثية و شوط المعنويات المهزوزة للفريق المنهزم ، لاتسيو سيحاول التقليل من الفارق وعدم قبول هدف رابع قد يعكر الأمور في الملعب نظرا للغضب الشديد بيولي بالمناسبة أقحم مدافع إضافي ماورسيو لكن كذلك حاول إحداث رجة في هجوم الفريق ، السريع أندرسون و المخضرم ماتري لكن دون جدوى ، الفرص و المحاولات كانت موجودة ، ماوري حاول و سدد نفس الشي كايتا بالدي بنفس الطريقة في منابستين لكن العملاق بيسيك كان جاهز للتصدي و الإستعراض ، الرد التشيكي دائما خطير نظرا لسهولة الوصول إلى مرمى ماركيتي رغم إفتقار الفرص الرسمية إلا أن التهديد كان موجود في كل مرة من دوكال و كذلك كوناتي . توغل من فيليبي أندرسون و الدفاع كذلك يصد بقيادة كوستا الصلب .

بهدوء ينهي الشبح سبارتا براغ مهمته بنجاح ، تم طرد لاتسيو من المسابقة ، أبناء براغ سيكونون الحصان الأسون لهذه المسابقة تأكدو من ذلك . مرور مستحق إلى الدور الربع النهائي على حساب فريق إيطالي كان الأمل الأخير لإنقاذ ما يمكن إنقاذه ، غادر يوفي البارحة في التشامبيونز ، قبله روما و الآن لاتسيو في اليوربا ليغ و قبله نابولي و فيورنتينا ، الدوري الإيطالي إلى أين يسير ؟ حان وقت عودة أندية ميلانو ، إنتر و ميلان .


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

بلال المحمدي يصل إلى اولمبياد ريو دي جانيرو

تسجيل حصري لمكالمة زوجة حاكم دبي التي أوقفت برنامج أحلام ذا كوين