in ,

خاص: أسامة الصغير: هذه حقيقة جهاز الثريا الممنوع المحجوز لدى نائب ببن قردان


تونيقازات – درصاف اللموشي قال الناطق الرسمي لحركة النهضة أسامة الصغير، في تصريخ خاص لـ “تونيقازات” أن الخبر الذي أوردته عدد من المواقع الاخبارية حول أن جهاز الثريا الذي يعد نادر الاستعمال ولا يوجد منه في تونس إلا200 فقط، ويُمنع استعماله لأنه لا يسمح بترصّد المكالمات، لم يتم حجزه لدى النائب عن حركة النهضة وعضو مجلس شورى الحركة  أحمد العامري خلال المواجهات في بن قردان.

وأضاف مُحدّثنا أنه على عكس ما تم ترويجه لم يتم ايقاف النائب المذكور بل يوم الاثنين 7 مارس الجاري مع بدء الاشتباكات تم أخذ أحمد العامري إلى الثكنة العسكرية بالمدينة من أجل حمايته لأن حياته كانت مُهدّدة وبقي في مكتب، ومع بدء عودة الهدوء خرج والتحم مع الأهالي.

وشدّد أسامة الصغير على أن ربط نهضاويين كلّ مرّة بالعمليات الارهابية وخاصة في عملية بن قردان والقول بأن لبعض الارهابيين انخراطات في الحركة يُعدّ حملة بائسة نظرا لأن الشعب صوّت للنهضة وللقوى الوطنية بكثافة على غرار مُتساكني بن قردان، والشعب كذّب أقاويلهم وتصدّى للارهابيين، مُشيرا إلى أن الادعاء بأن الارهابيين أغلبهم من المتمتّعين بالعفو التشريعي ومن أبناء النهضة لا أساس له من الصحّة ولا يستند إلى أدلّة واضحة وأنه ليس فقط النهضاويين من شملهم العفو التشريعي.

وبخصوص خبر طرد جميعيات تونسية وفرنسة للنائب عن حركة النهضة حسين الجزيري في باريس خلال اجتماع حول الأوضاع في بن قردان، قال مصدرنا أن الاجتماع انتظم في دار التونسي التابعة للقنصلية التونسية، وأن شخصا فقط بدأ بالصراخ والتشويش ولم يقع طرد الجزيري ولم بتبرّأ من النهضة، وأن ما وقع جزء من تشويه للنهضة وحملة ضدّها.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

مفاجأة: شيرين تختار تونس في أولى حفلاتها بعد التراجع عن الاعتزال

أمام منافسة القلوب البيضاء: منتجو القلوب السوداء يحتجّون في باجة