in ,

استنفار أمني واجراءات مُشدّدة في معبري راس جدير والذهيبة


تونيقازات – يعرف المعبرين الحدوديين مع ليبيا راس جدير والذهيبة اجراءات أمنية مُشدّدة تُرافقها تعزيزات أمنية وعسكرية مع حالة من الاستنفار الأمني رغم أن المعبرين مُغلقين منذ يوم الاثنين 7 مارس الجاري تاريخ الهجوم الذي تعرّضت لهم مدينية بن قردان ويمرّ فقط إلى الأراضي التونسية التونسيون، بينما لا يُغادر باتجاه ليبيا إلا الليبيون.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

هل قُتل مقتدى الصدر؟

مفاجأة: شيرين تختار تونس في أولى حفلاتها بعد التراجع عن الاعتزال