in ,

توضيح من حركة النهضة حول طرد حسين الجزيري من اجتماع في باريس


تونيقازات – تعرّض النائب عن حركة النهضة حسين الجزيري إلى الطرد لدى حلوله باجتماع في باريس، تحديدا في دار تونس، نمظمته جمعيات فرنسية وتونسية للنقاش حول العملية الارهابية الأخيرة التي استهدفت مدينة بن قردان من مدنين.

الجزيري وجد نفسه مُحرجا أمام ضغوط الحاضرين وتساؤلاتهم، حيث اعتبروا أنه ينتمي إلى حزب مُورّط في الارهاب وله دور في ما عانته تونس من هذه الآفة، ولم تُقنعهم اجاباته، وتبعا لذلك أصدرت حركة النهضة بيانا وضّحت فيه تفاصيل الواقعة وأفادت أن ما يروجه البعض من رفع شعار ديقاج للنائب حسين الجزيري وأنه تبرأ من سياسات النهضة لا أساس له من الصحة
وأن كل ما في الامر ان هنالك من الحاضرين من أراد أن يحول الاجتماع لمحاكمة للنهضة كعادة البعض غير أن المنضمين والحضور رفضوا ذلك و اعتبروا أن الاجتماع تضامني مع اهالينا ببن قردان و أن الوطن يجمعنا و لا يفرقنا مهما كان الاختلاف بيننا


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

مواطن يُوفّر سيولة لمكتب بريد بن قردان

رصد لكميات الأمطار المسجّلة بمُختلف الولايات