in ,

بشرى بلحاج حميدة: هؤلاء رفضوا اليساريين بالنداء في إطار التحالف مع النهضة


تونيقازات – قالت النائبة بشرى بلحاج حميدة المُستقيلة من حركة نداء تونس أن الجميع فشل في إنقاذ النداء والمشكلة تكمن في كونخ حزباً بني بدون هيكلة واضحة ومحددة، إذ لم يعقد الحزب عند تأسيسه مؤتمراً يحدد مفاصله الأساسية ويضبطها، وأن الخطأ الفادح الذي يتحمل مسؤوليته الجميع هو عدم إنجاز مؤتمر.

وذكرت النائبة في حوار لصحيفة “العربي الحديد” أنه داخل النداء كان هناك صراع ضدّ التجمعيين الذين كانوا مرتبطين بصخر الماطري ومحمد الغرياني ، وبعدما تمت معالجة عقدة التجمعيين، وبدأ الحنين يعود  لدى بعض التونسيين إلى الرئيس السابق، زين العابدين بن علي، أخذ هؤلاء المرتبطون برؤوف الخماسي، يعبرون بوضوح عن رفضهم اليساريين والتقدميين داخل الحزب، ويؤسس الخماسي رأيه على الاعتقاد أنه في إطار التحالف الاستراتيجي مع “النهضة” يجب على “النداء” التخلص من الجناح اليساري.

 


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

إيهاب توفيق يفقد أمواله وممتلكاته بتونس بحكم قضائي

مطار صفاقس: خلل يطرأ على طائرة ليبية قبيل اقلاعها