, ,

تونس الأولى عالميا في تصدير المقاتلين الى سوريا


أفادت آخر إحصائية صادرة عن مركز الأبحاث الأمريكي، في تقرير من 33 صفحة، أن المقاتلين الأجانب بسوريا وصل عددهم إلى 12 ألف شخص، ينحدرون من 80 بلد. وقد حلت تونس وفق هذا التقرير في المركز الأوّل من حيث تصدير المقاتلين بـ3000 مقاتل، ثم السعودية بأكثر من 2400، متبوعة بالمغرب بـ1500

أما بالنسبة للدول الأوروبية، جاءت فرنسا في المرتبة الأولى بـ700 شخص، ثم بلجيكا وأستراليا بـ200 لكل منهما، وحسب التقرير، فإن عدد المقاتلين الذين وفدوا إلى سوريا من دول غربية يناهز 3000 شخص، أغلبهم لديهم علاقة بتنظيم القاعدة، وختمت بأن أكبر الجماعات التي تستقطب الأجانب هم أحرار الشام، والدولة الإسلامية في العراق وبلاد الشام، وجبهة النصرة

اما عن عدد المقاتلين الجزائريين في سوريا فقال التقرير أنهم يناهزون الـ 200 شخص إلى غاية شهر ماي الفارط، كما يقول التقرير إن ثمة مؤشرا آخر على وجود تهديد خارجي ومحتمل بفعل نمو الشبكات التي أنشئت لنقل المقاتلين إلى سوريا في النصف الأول من عام 2014، مشيرا إلى تفكيك الأمن الجزائري، إضافة إلى بلجيكا، فرنسا، ماليزيا، والمغرب، والمملكة العربية السعودية وإسبانيا وتركيا وغيرها، عدة شبكات دولية للتجنيد، وتابعت بأنه مقارنة مع الإحصائية الأخيرة، فإن عددهم تقلص بعدما كان في جانفي 2014، يتجاوز 400 جزائري مقاتل.


اترك رد