in ,

إستقالات جديدة في حزب التكتل والمستقيلون يتهمون القيادة “بالديكتاتورية”


 استقال اليوم كل من ليلى الشوباني الأمينة العامة المساعدة لمنظّمة الشباب الاشتراكي الديمقراطي و عضو المجلس الوطني لحزب التكتل فضلا عن رمزي الحجاجي عضو المكتب التنفيذي لمنظمة الشباب الاشتراكي الديمقراطي المكلف بالإعلام وعضو المجلس الوطني للتكتل. وذلك جراء ما اعتبره المستقيلين غيابا للديمقراطية داخل الحزب. و اشارت الشوباني الى انه تأكد ذلك من خلال قرار المكتب السياسي الذي تم فيه تجاوز النظام الداخلي للحزب والمنظمة عبر غياب أبسط قواعد الديمقراطية و تهميش الشباب داخل الحزب و عدم الإعتراف بدورهم. وهو ما يفضي الى وجود سياسة التمييز و الاقصاء عبر فرض تعيينات داخل المنظمة على أساس التبعيّة قصد تدجين الشباب و فرض إملاءات فوقيّة في تجاهل لموقفه الرافض لهاته السّياسة. وبدوره اوضح الجاجي ان استقالته تأتي بعد الممارسات اللاديمقراطيّة للقيادة و القرارت الفوقيّة السّاعية إلى تطبيق سياسة الإملاءات و الوصاية على المنظّمة الشبابيّة دون إحترام للنظام الداخلي و في تجاهل تام للهياكل الممثّلة لشباب المنظمة. كما اعتبر ان تجربته التي خاضها داخل التكتل منذ الثّورة، اوصلته إلى يقين بأنّ حزبا لا يطبّق الديمقراطيّة داخله، و يتعامل مع شّبابه بمنطق الوصاية لا يمكن بأي حال أن يكون منطلقا لبناء دولة ديمقراطية، ودولة تحترم مواطنيها و شبابها على حد تعبيره.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

وفاة شخص في ڨابس بسبب الفياضانات

القبض على 14 نفرا بقفصة شكّلوا كتيبة أبو بكر الصديق المنتمية إلى تنظيم أنصار