, ,

اعترافات خطيرة لنسيم الحفصي و علاقته بحسام العبدلي و أبو عياض؟


تونيقازات – إعترف الإرهابي نسيم الحفصي الذي إعتقلته قوات الأمن في الفحص من ولاية زغوان، بعد مطاردة في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة، علما وأنه حينها كان حاملا لحزام ناسف.
وكشف هذا الإرهابي خلال التحقيقات أن له علاقة بحسام العبدلي مُفجّر حافلة الأمن الرئاسي وبأبو عياض زعيم تنيظم أنصار الشريعة وبفاطمة الزواغي، طالبة الطب، المكلّفة بالإعلام في أنصار الشريعة.

الحفصي أفاد أنه أراد تنفيذ عملية إنتحارية إنتقاما من إلقاء القبض على خطيبته الإرهابية رحاب الشارني،  وأن حسام العبدلي كان يتحدّث معه بإستمار في “الفايسبوك” مُستعملا كنية ”أبو أحمد التونسي“ ، مُضيفا أن له صفحتين صفحة ”أبو الدعاء الشمالي“ و“حفيد الفاروق“ ، وناصر من خلالهما فاطممة الزواغي.

وعن علاقته بأبو عياض نقلت “آخر خير” أنه بجامع حي الاسكان بن عروس، كان أبو عياض يُلقي فيه خطبا ودروسا بحضور الموقوف.

هذا وذكر الحفصي أنه إنتقل الى ليبيا منذ سبتمبر 2011 أين تلقى تدريبات عسكرية من قبل كتيبة ”شهداء بوسليم“ في مدينة درنة صحبة الارهابي أسامة ساسي ثم إنضم الى كتيبة ”الفاروق“ العسكرية في مصراطة حيث كلف بإعداد الاسلحة الثقيلة


اترك رد