, ,

تفاصيل الهجوم على منزل بن جدّو ليلة أمس بالقصرين


  بعد الهجوم الذي شنّته مجموعة من المسلّحين  على منزل وزير الداخلية بن جدّو والذي لا يبعد سوى بعض الأمتار عن مركز الحرس الوطني بالمنطقة.فحسب شهود عيان فإن عائلة وزيرالداخلية كانت متواجدة بالمنزل ساعة الحادثة و لكن المصادر الرسمية خيّرت التحفّظ على هذه المعلومات لضمان حسن سير الأبحاث. في الحديث عن تفاصيل هذا الهجوم أجمع بعض المتواجدي على عين المكان أن العناصر الإرهابية التي قامت بهذه العملية تنقّلت إلى مكان الحادثه عبر سيارة “ديماكس ” و أحاطت بالمنزل فور وصولها قبل أن يقتحم جزء كبير من هذه المجموعة المأوى الموجود بالمنزل و يفتح النار على أعوان الأمن الموجودة فيه لتُردي أربعة منهم قتلى و تصيب ثلاثة أعوان ، الطلقات النارية رافقتها إطلاق بعض الألعاب النارية و ذلك لمغالطة السكاّن و إيهامهم أن صوت الرصاص هو إحتفال بالألعاب النارية. حسب نفس المصدر فإن هذه المجموعة لم تحاول إقتحام المنزل في حين أن المصادر الرسمية لم تؤكّد هذه التفاصيل إلى حدّ الآن.

حسب شهود العيان دامت العملية تقريبا ربع ساعة و أنّ قوّات الأمن و الجيش قد وصلت مكان العملية بصفة متأخرة مما دعى الحاضرين على عين المكان من إطلاق صيحات إستهجان و ذلك لوصولهم بعد فرار الإرهابيين على متن نفس العربة التي أقلّتهم نحو “جبل سلّوم” المجاور للمنطقة.


اترك رد