, ,

الهيئة العلمية لجامع الزيتونة تعزل الإمام حسين العبيدي


أعلنت الهيئة العلمية لشيوخ ومدرسي جامع الزيتونة اليوم الاربعاء 21 جانفي 2015 عن عزل إمام جامع الزيتونة، ورئيس هيئة التدريس به، حسين العبيدي، من إدارة مؤسسة التعليم الزيتوني بالجامع الأعظم.

وأكد النائب الثاني لمشيخة الزيتونة عمر اليحياوي أن قرار العزل بناء على “ارتكاب الشيخ حسين العبيدي العديد من التجاوزات القانونية والأخلاقية في إدارة مؤسسة التعليم الزيتوني منذ نحو 3 سنوات”.
وأضاف اليحياوي أن الهيئة العلمية قررت تكليف هيئة وقتية تتكون من ثلاثة مشائخ تتولى تسيير مؤسسة التعليم الزيتوني إلى حين انعقاد مؤتمر خارق للعادة لانتخاب شيخ الجامع ونائبيه اضافة إلى تعليق الدروس بجامع الزيتونة طيلة 10 أيام، وذلك لإتمام الإجراءات الترتيبية الكفيلة بحسن سير الدروس، داعية كافة فروع جامع الزيتونة إلى عدم التعامل مع الشيخ العبيدي إلى حين انعقاد الجلسة الطارئة وانتخاب الهيئة الجديدة في ظرف أقصاه 15 يوما.
وقال النائب الثاني لمشيخة الزيتونة، عمر اليحياوي، إن قرار العزل جاء بسبب “سوء تصرف الشيخ العبيدي في مؤسسة جامع الزيتونة، وتحويل منبره إلى موقع للتهجم على العلماء والمؤسسات التعليمية والجمعيات العلمية والثقافية والأحزاب بألفاظ لا أخلاقية ولا تليق بمنبر جامع الزيتونة ولا بتاريخه”، وفق رأيه.
وأضاف أن الشيخ حسين العبيدي كرر من إهاناته لعديد المشايخ، وعمد إلى طردهم تعسفيا أمام طلبتهم، بالاضافة إلى طرد الطلبة والطالبات والموظفين والقائمين على شؤون المؤسسة، وذلك بقرارات ارتجالية دون مراعاة لأحكام النظام الداخلي” مشيرا الى انه قام كذلك بافتعال أزمات مع مؤسسات الدولة، مما أدى إلى عزل مؤسسة الزيتونة عن محيطها العلمي والثقافي والاداري، بحسب ما جاء في تصريحه


اترك رد