,

رئيس المرصد الفرنسي لمناهضة الإسلاموفوبيا: اليهود المتطرفون المستفيد الأكبر من هجوم شارلي إيبدو”


حذّر رئيس المرصد الفرنسي لمناهضة الإسلاموفوبيا عبد الله زكري في حوار اليوم لصحيفة جزائرية من حملة عنصرية شرسة تطال المسلمين مؤكدا أن مستقبل 5 ملايين مسلم منهم مليوني جزائري سيكون مهدد جدا بأعمال عنصرية.
وقال زكري إن حركات عنصرية تقوم بحملة ضدهم على مواقع التواصل الاجتماعي ”الفيس بوك وتويتر”. على غرار حركة ”سكيند” التي يتميز أنصارها بحلق الرأس وأيضا ”أنصار الهوية” المنتمية لليمين المتشدد بفرنسا وهي حركات ترفض المهاجرين بصفة عامة والمسلمين بصفة خاصة وتحاول هذه الحركات استدراج أكبر قدر من الشباب وجعلهم ينخرطون في مشاريعهم العنصرية.
وأضاف رئيس المرصد الفرنسي لمناهضة الإسلاموفوبيا ان رابطة الدفاع عن اليهود التي تعتبر تنظيما خطيرا جدا بفرنسا تقوم بهجمات ضد المسلمين وهي عنصرية قائلا ان الأحزاب الفرنسية لم تحرك ساكنا ضد الاعتداء الذي مس 12 مسجدا ولم تصدر أي تنديدات.


اترك رد