in ,

فتح تحقيق ضد منصر والمرزوقي على خلفية مخطط لاغتيال السبسي


  أذنت النيابة العمومية لدى المحكمة الابتدائية بتونس بفتح بحث تحقيقي ضد الرئيس المؤقت المنصف المرزوقي ومدير حملته عدنان منصر بصفته الناطق الرسمي السابق باسم رئاسة الجمهورية وكل من سيكشف عنه بالبحث من أجل جريمة الفصل 18 من قانون الإرهاب المتعلق بعدم الكشف عن هوية أشخاص يخططون لمشروع ارهابي وعدم اعلام النيابة العمومية والذي ينص على أنه «يعاقب بالسجن مدة 12 عاما كل شخص بلغ الى علمه مخطط ارهابي ولم يعلم عنه السلط القضائية»، وذلك على خلفية شكاية رفعها المحامي الاستاذ عماد بن حليمة، وقد تعهد عميد قضاة التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس بالتحقيق في القضية.

وجاء في هذه الشكاية وفق ما ما أفاد به الاستاذ بن حليمة لموقع ”الصباح نيوز” ان عدنان منصر اعلم حافظ قائد السبسي نجل الباجي قائد السبسي أن الأمن الرئاسي بحوزته معطيات عن وجود مخطط لإغتيال والده ولكن إدارة الأمن الرئاسي نفت لاحقا علمها بالموضوع حسب ما أكده لنا المحامي بن حليمة لذلك اعتبر أن كلا من المنصف المرزوقي وعدنان منصر أخفيا هوية الأشخاص الذين يخططون لإغتيال الباجي قائد السبسي ولم يقع اشعار النيابة العمومية بذلك.

واعتبر المحامي الشاكي أن المرزوقي ومنصر توفرت لديهما معطيات حول وجود مخطط لإغتيال السبسي أتتهما على ما يبدو من مصدر آخر وأخلاّ بالتالي باعلام النيابة العمومية رغم أنه يتحتم عليهما الكشف عن هوية الأشخاص المنخرطين في ذلك المخطط الإرهابي وفق تصريحاته، ومن المنتظر ان يتقدم الاستاذ بن حليمة اليوم الجمعة 12 ديسمبر الجاري بمطلب لدى عميد قضاة التحقيق بتحجير السفر عن المنصف المرزوقي وعدنان منصر.


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

السبسي يرشح سفير تونس السابق بالجزائر لرئاسة الحكومة

زياد العذاري : سنحاول ثني حمادي الجبالي عن الاستقالة