in

مديرة أيام قرطاج السينمائية تعكس الهجوم على الغرفة النقابية لمنتجي الافلام


أكدت مديرة الدورة 25 لأيام قرطاج السينمائية درة بوشوشة أن العدد الجملي للافلام التونسية المشاركة في هذه التظاهرة السينمائية هو 44 فلما أى 44 بالمائة من مجموع الافلام التونسية التي ترشحت للمشاركة في الدورة الحالية

وأوضحت في بلاغ صادر اليوم أن المسابقة الرسمية للمهرجان تشهد مشاركة فيلم تونسي طويل وفلمين قصيرين وفلمين وثائقيين وهو الحد الاقصى المسموح به لاى بلد طبقا للنظام الداخلي للمهرجان وفق تأكيدها وأضافت في هذا السياق قائلة ان لجنة اختيار الافلام التونسية لجنة مستقلة سعينا الى أن لا يتدخل أحد في مهمتها وقالت مديرة الدورة في بلاغ توضيحي ردا على ما جاء في بلاغ كانت أصدرته يوم الاثنين الماضي الغرفة النقابية لمنتجي الافلام الطويلة واتهمت فيه هيئة المهرجان بتغييب السينما التونسية ان أيام قرطاج السينمائية هو مهرجان دولي تحتل فيه السينما التونسية نصيبا هاما ولكن ليس للحد الذى تصبح فيه طاغية على بقية المشاركات

وعبرت درة بوشوشة في البلاغ ذاته عن ذهولها من دعوة نقابة وطنية نادت طويلا باستقلالية الهيئة المديرة عن وزارة الثقافة لتقوم اليوم بمطالبة سلطة الاشراف بالتدخل لتعيين لجنة ثانية لإعادة اختيار الافلام التونسية وكانت الغرفة الوطنية النقابية لمنتجي الافلام الطويلة أعربت في بلاغها عن انشغالها مما أسمته تغييب السينما التونسية بكل انتاجاتها الزاخرة خلال السنوات الاخيرة من الدورة 25 لأيام قرطاج السينمائية التي ستقام من 29 نوفمبر الى 6 ديسمبر 2014 وعبرت عن استيائها الشديد مما اعتبرته تجاوزات الهيئة المديرة مطالبة وزارة الثقافة بمراجعة كل هاته الاختيارات في أقرب الاجال وبالخصوص تعيين لجنة محايدة لاختيار الافلام التونسية .


What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

الهيئة المديرة للترجي تعلن عن جلسة عامة خارقة للعادة !

الإنتخابات الرئاسية : إسترجاع الأموال العمومية