, ,

الرئاسيات : سباق شرس و مفاجاءت في النتائج


شهدت تونس اليوم أول إنتخابات رئاسية ديمقراطية و شفافة منذ أكثر من نصف قرن ، حسب رأي الخبراء الأجانب .

و سارت الإنتخابات في مناخ طيب رغم بعض الإخلالات التي حصلت في بعض المكاتب و التي أعلن عنها جمعية مراقبون .

و لقد شهدت تونس العاصمة إستعدادت أمنية كبيرة لحماية المنشاءات العمومية و مراكز الإقتراع و قد سارت في شوارع العاصمة دوريات مشتركة بين الحرس و الجيش

4- .

و قد شهدت الإنتخابات إقبال ضعيف مقارنة بعدد المسجلين حيث لم تتجاوز الخمسين في المائة في بعض المراكز . ففي أحد مراكز التصويت وسط  العاصمة تونس لم تتجاوز النسبة في حدود  الرابعة ضهرا 50 بالمائة .و قد حدثنا مدير مكتب قائلا ” المكتب الذي أشرف عليه به 595 مسجلا ، إنتخب منهم حتى الأن ما يقرب على 300 ناخب ، و البقية إلى الأن لم تأتي ” .

1

و قد صرح مراقب مركز إقتراع  من الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات إلى أحد وسائل الإعلام  بأن هناك إقبال ضعيف للشباب مثلما حدث في الإنتخابات التشريعية  فيما قال شفيق صرصار أن نسبة المشاركة في الإنتخابات قد بلغت 64 بالمائة

5- .

فيما يتعلق بالنتائج فتقول شائعات أن الباجي و المرزوقي قد مرا للدور الثاني بفارق 10 بالمائة بينهما . فيما نشرت إمروهود كونسيلتينغ إستطلاعا للرأي قبل قليل يؤكد فوز الباجي بنسبة 44.3بالمائة  ، المرزوقي 31.2 بالمائة ،

عبد السلام هرشي