in ,

خليّة الأزمة برئاسة الحكومة تقرّر تجميد نشاط 157 جمعيّة لدواع أمنيّة


أكّد النّاطق الرّسمي باسم الحكومة نضال الورفلّي الإثنين 18 أوت 2014  أنّه من أجل ضمان  إنجاح المرحلة الإنتقاليّة وتهيئة كافة الظّروف الملائمة لإنجاح الإنتخابات المقبلة، اتّخذ رئيس الحكومة السيّد مهدي جمعة جملة من القرارات والإجراءات في إطار خليّة الأزمة المنعقدة صباح اليوم بقصر الحكومة بالقصبة من أهمّها تجميد نشاط  157 جمعيّة من أصل 18000 ناشطة بالبلاد.

  وأوضح النّاطق الرّسمي بإسم الحكومة أنّ قرار التّجميد ليس حلاّ للجمعيّات المعنيّة ويندرج من النّاحية القانونيّة في إطار الضّبط الإداري الرّاجع للولاّة وتطبيقا لأحكام القانون عدد 52 لسنة 1975 والمتعلّق بضبط مشمولات الإطارات العليا للإدارة الجهويّة.

   و لفت السيّد نضال الورفلّي النّظر إلى أنّ هذا القرار يتعلّق بإجراء تحفّظي يعود لدواع أمنيّة وأنّ الكتابة العامّة للحكومة بصدد القيام بالإجراءات اللاّزمة في نطاق المرسوم عدد 88 لسنة 2011 مؤكّدا أنّه في جميع الحالات فإنّ إمكانيّة الطعن قضائيّا تبقى مفتوحة أمام كلّ الجمعيّات المعنيّة في إطار دولة القانون.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

إحداث خليّة لتأمين المساعدات الطبّية لفائدة الشعب الفلسطيني

الشحنة الثالثة من المساعدات الإنسانية تصل قطاع غزة