in ,

معتمد حمّام الأنف يكشف حقيقة هروبهِ من المعتمدية ويتّهم أطرافا من الجبهة الشعبية


علّق معتمد ضاحية حمّام الأنف، عبد العالم الزواري، على التحرّك الإحتجاجي الذي نفّذته اليوم مجموعة من الأشخاص للمطالبة بإنهاء مهامّه، مؤكّدًا أنّ “شرذمةً من المنتمين لتحالف الجبهة الشعبيّة هي التي قادت الحراك، وهي لا تعكس أصوات ومطالب أبناء المنطقة،” على حد تعبيره.

وشدّد عبد العالم الزواري في تصريحٍ في تصريح اعلامي، على أنّ أشخاصاً معروفون بموالاتهم وإنتماءَاتهم السياسيّة يحاولون بشتّى الأساليب عرقلة سير عمله، مستغلّين في ذلك التحركات الإحتجاجية التي تشهدها البلاد، مشيراً الى “إنّ هذه الفئة المفضوحة بإنتمائها للجبهة الشعبية تسعى عناصرها إلى تنحيتي من منصبي، لغاياتٍ بعينها، فمنهم من هو مُدان للمؤسسة البلدية التي أرؤس نيابتها الخصوصية بأداءَاتٍ منذ سنة 2010، ومنهم أيضا من لم أوافق على مطالبه الملحّة بتمتيعه بموارد رزق على خلاف المقاييس القانونية الجاري بها العمل.”

وأضاف الزواري أنّ الوقفة الإحتجاجية التي انتظمت اليوم الأربعاء أمام مقرّ المعتمدية لم تجرَ طبقاً للإجراءَات القانونية المطلوبة، مبيّناً أنه لم يهرب من مكتبه تحت الضغط خلافا لم تمّ ترويجهُ، وهو يباشر مهامّه دون تعقيدات تذكر، على حدّ إفادته.

كما تابع بالقول، “أنا متمسّك بأداء واجبي مهما كانت الظروف، خدمةً للوطن وتحمّلا للمسؤولية المناطة بعهدتي”، مشيرا إلى أنّه ومنذ تعيينه على رأس السلطة المحلية برأسيها (معتمد ورئيس نيابة خصوصية) نجح في تحريك عجلة التنمية وتجسيد عدد من مشاريع البنية التحتيّة. هذا وفنّد عبد العالم الزواري كلّ ما تداول حول إستعانته بـ”ميليشيات” للتصدي للمحتجين، مؤكدا أنّ البعض من شباب المنطقة وقفوا تلقائيا أمام مبنى المعتمدية حماية له من أية تجاوزات قد تجدّ، حسَب تعبيره.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

الشاهد يتّهم الجبهة الشعبية بالتّحريض

الجويني يدعم الجالية التونسية في فريق الفتح السعودي ؟