in

ليبي يروّع أهالي سليانة ويقوم بدور الشرطة الموازية


وردت مكالمة هاتفية على منطقة الحرس الوطني ببو رويس من ولاية سليانة من شخص اصيل الجهة مهنته تاجر مواد غذائية من مواليد 1979 واعلم عن تعمد مواطن ليبي الجنسية من مواليد 1996، قاطن بالجهة الدخول عنوة الى محله وتهديده بسلاح ابيض كبير طوله 35 سنتمتر وطلب منه غلق المحل لكن اثناء اتصاله بالوحدات الامنية لاذا بالفرار ملقيا السكين.

وفي وقت وجيز وبعد تمشيط المنطقة تم القاء القبض على المواطن الليبي الذي كان في حالة هيجان وهيستيريا وقد تعود على القيام بعمليات مشابهة من خلال التهجم على اصحاب محلات الجهة مطالبا اياهم بغلق محلاتهم .

وبمراجعة النيابة العمومية اذنت لفرقة الابحاث والتفتيش بقعفور من ولاية سليانة بالبحث في الموضوع حيث تبين بان المعني بالامر يحمل اضرار مختلفة بكامل جسده بسبب الاعتداء على ذاته البشرية بواسطة الة حادة وقد تم تمكينه من تسهير طبي ونقله للمستشفى لتلقي الاسعافات كما بينت الابحاث ان الليبي محل تفتيش من اجل الاعتداء على الاخلاق الحميدة.

هذا وبالاستماع للتاحر المتضرر صرح ان الليبي اقتحم محله في حالة سكر مطالبا اياه بغلق محله لانه يقوم بدور الامن الموازي وفق تعبيره.
وقد تعود الليبي المذكور حسب شهادة المتضررين على تهديدهم بالسلاح الابيض مطالبا اياهم بغلق محلاتهم مخلفا حالة رعب بالمدينة ومتساكني الجهة.

وقد اعترف المتهم بما نسب اليه وقد تبين انه يعيش بالجهة منذ فترة وقد اطلق العنان لجرائمه .

وبمراجعة النيابة العمومية اذنت لفرقة الابحاث والتفتيش للحرس الوطني بقعفور بالاحتفاظ به واحالته على العدالة لقضيتين .


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

التشكيلة الرسمية للمنتخب التونسي أمام نظيره الليبي

خطير في مطماطة : واد يجرف معتمد المنطقة و رئيس للحرس !