مفاوضات جارية بين هيئة الحقيقة والكرامة وصخر الماطري

Mohamed Sakher El Materi (1st raw, L), the son-in-law of Tunisia's President Zine El Abidine Ben Ali (unseen) attends an extraordinary session at the Chamber of Deputies in Tunisia ssessing the current situation in Tunisia on January 13, 2011.  The violence in Tunisia flared after weeks of protests that initially focused on unemployment, sparked by the suicide of a young graduate who set himself alight on December 17.    AFP PHOTO / FETHI BELAID (Photo credit should read FETHI BELAID/AFP/Getty Images)

كشف المحامي عبد الله الطاهر الجربوعي أن مفاوضات جارية بين موكله صخر الماطري، صهر الرئيس الأسبق بن علي، وهيئة الحقيقة والكرامة.

وتهدف هذه المفاوضات، وفق ما أكده الجربوعي اليوم الاثنين 9 جانفي 2017، إلى الصلح بين الدولة التونسية ومنوبه، يعود بمقتضاه الماطري الى تونس.

وأوضح ذات المصدر أن فريق الدفاع عن صخر الماطري بصدد تقديم ملفاته ومؤيداته لهيئة الحقيقة والكرامة بخصوص مختلف الاتهامات الموجهة له.

وقال إن جلسات الاستماع السرية المستمرة مع صخر الماطري تتم عبر “السكايب”، مبينا أن منوبه يريد التوصل إلى صلح يعود بمقتضاه الى تونس.

وأكد المحامي، أن فريق الدفاع قدم مطلب صلح لهيئة الحقيقة والكرامة منذ جانفي 2016 الفارط، وأنه ينتظر أن تتقدم المفاوضات في اتجاه التوصل الى اتفاق مبدئي بين صخر الماطري والدولة التونسية.

وقال الجربوعي في هذا السياق ” ما إن يمضي المكلف العام بنزاعات الدولة الاتفاق المبدئي، ننتظر عودة صخر الماطري إلى تونس”.

من جانبه، لم يؤكد عضو هيئة الحقيقة والكرامة خالد الكريشي ولم ينف، في تصريح لـ”وات”، وجود مفاوضات بين الهيئة وصخر الماطري، مكتفيا بالقول إن “فريق الدفاع عن الماطري قام باستشارة هيئة الحقيقة والكرامة وهناك إجراءات جارية بخصوص الموضوع”.

وكان صخر الماطري ظهر أمس الأحد في برنامج “Enquête exclusive” الذي تبثه القناة التلفزيونية الفرنسية M6 ، وصرح بأنه بصدد التفاوض للعودة إلى تونس.

واعتبر الماطري خلال نفس البرنامج أن الأحكام القضائية الصادرة ضده في تونس “غير منصفة له وغير عادلة”.