in ,

موريتانيا : الانتخابات الرئاسية بين استحسان و رفض


قال المرصد الوطني لمراقبة الانتخابات في موريتانيا إن الانتخابات الرئاسية التي جرت في 21 جوان الحالي اتسمت بالنزاهة والشفافية في حين قالت المعارضة إنها ترفض نتائج هذه الانتخابات و ذلك لوجود خروق و تجاوزات.

خلال مؤتمر صحفي بنواكشوط أوضح رئيس المرصد التقي ولد سيدي  أن المرصد صخّر أكثر من 700 مراقب إلى جانب 150 مراقبا دوليا تابعوا مختلف مراحل عملية الاقتراع. وأشار إلى أن المرشحين استفادوا من حرية التعبير والسماح المتساوي لوسائل الإعلام بالتغطية.

في المقابل قال المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة المعارض إنه يرفض نتائج الانتخابات، مؤكدا أنها لم تحل ما سماه الأزمة القائمة في البلاد.وأضاف أن نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز لجأ إلى ملء صناديق الاقتراع وتلفيق نسبة المشاركة للتغطية على عزوف الناخبين عن الانتخابات، على حد تعبيره. وكانت لجنة الانتخابات قد أعلنت أن نسبة المشاركة بلغت أكثر من 56%.

من جهته قال الحسين ولد أحمد الهادي الناطق الرسمي باسم الرئيس محمد ولد عبد العزيز إنه لا علم له بالانتهاكات التي تحدثت عنها المعارضة، مشيرا أن السلطات قد تقبل بالطعون من المشاركين في الانتخابات، لكنها لا تقبلها ممن قاطعوها.

وحسب النتائج الرسمية المؤقتة للانتخابات حصل ولد اعبيد على نسبة 8.67%، ليحل ثانيا بعد الرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي فاز بنسبة 81.89%.


اترك رد

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

في زغوان : حريق في بئر حليمة يتسبّب في خسائر بقيمة 180 الف دينار

داعش أعدمت 160 أسيرا في تكريت حسب منظمة هيومن رايتس ووتش